شركة أبل تقوم بتعيين مهندسين من ناسا

شركة أبل تقوم بتعيين مهندسين من ناسا

تتطلع شركة “أبل” إلى عنان السماء كي تقوم بتحقيق طموحها فيما يخص تقنية “الواقع المدمج” أو كما يُطلق عليها “Augmented Reality”/ (AR).

شركة

لا يستطيع أحد منافسة شركة “أبل” فيما يخص تعيين الأشخاص المناسبين لإنجاح مشاريعها الخاصة، هذا هو ما فعلته الشركة لجعل تقنية “الواقع المدمج” حقيقة يمكن تطبيقها على أرض الواقع. وفقاً لتقرير جديد صادر عن موقع Bloomberg، قامت الشركة بالبحث عن موظفين من وكالة “ناسا” من أجل هذا المشروع، كما أنها قامت بتعيين “جيف نوريس” مؤسس مكتب مهمات عمليات الإبتكار في مختبر ناسا للدفع النفاث.

وكالة ناسا

كان “جيف نوريس” هو المسئول أيضاً عن وصول عدسات “هولولينس” الخاصة بمايكروسوفت إلى محطة فضاء دولية، كما أنه كان مسئولاً أيضاً عن العمل على تقنيات حديثة مثل رحالة المريخ للعمل باستخدام بعض التقنيات الغريبة مرة أخرى على الأرض. لذلك، فإن “جيف نوريس” لديه بالتأكيد الخبرة الكافية التي تسعى ورائها الشركة. صرحت مصادر موقع Bloomberg بأن “نوريس” قد بدأ العمل في شركة “أبل” في بداية هذا العام كجزء من الفريق المسئول علن تطوير تقنية “الواقع المدمج” الذي يترأسه المدير التنفيذي السابق لمعامل Dolby، السيد “مايك روكويل”.

تم تكليف “نوريس” تحديداً بابتكار نظارة حقيقية تعمل بنظام “الواقع المدمج، وإنتاج هواتف

هواتف آيفون

جديدة تستخدم خصائص “الواقع المدمج” أيضاً، ففي الوقت الذي مازالت فيه بعض الشركات مثل Facebook وGoogle وSamsung اللحاق بتقنية “الواقع الإفتراضي”، كانت شركة “أبل” قد أنهت تلك المرحلة وحلقت بعيداً عن السرب

 

اختيار النظارات الطبية والشمسية المناسبة للعينين باستخدام التابلت

اختيار النظارات الطبية والشمسية المناسبة للعينين باستخدام التابلت

مع التقدم التكنولوجي الكبير الذي نشهده حالياً في العالم بأسره، ظهرت بعض الإكتشافات التكنولوجية على مر العصور كي تجعل حياة الإنسان أفضل وأسهل، لذلك ظهر في أحد المتاجر المرموقة لبيع النظارات الشمسية والنظارات الطبية في مصر اختراع تكنولوجي جديد وهو عبارة عن اختيار النظارات المناسبة للوجه بدون تجربتها على الطبيعة! كيف هذا!، تتلخص تلك التكنولجيا الحديثة في أنه عند دخولك المتجر، يتم إعطائك التابلت الخاص بالمتجر وفتح ما يُسمى بالمرآة الإفتراضية أو Virtual Mirror وفيها يتم تحديد أبعاد الوجه بشكل جيد ومدروس، لتظهر لك بعد ذلك في الأسفل مجموعة كبيرة من النظارات الشمسية والطبية التي تلائم أبعاد هذا الوجه، مع استبعاد أي موديل لا يناسب الوجه، تقوم بالضعط على أي شكل تريده وسوف تراه أمامك على التابلت وكأنك قد ارتديته في المرآة.

نظارة شمسية
تجربة نظارة شمسية

تعمل تلك التكنولوجيا على تسهيل قرار الإختيار، كما أنها تجعل الأمر محصوراً على عدد أقل من النظارات ولا تجعلك تغفل عن وجود شكل معين يكون هو الأنسب على وجهك. تُعتبر تلك التكنولوجيا هي الاولى من نوعها في مصر والشرق الأوسط، ولكنها ليست الأولى في العالم، حيث قامت شركة Rey-Ban للنظارات الشمسية منذ سنوات بتقديم تلك الخاصية على موقعها الإلكتروني الذي يسمح لك بتجربة مجموعاتها من النظارات الطبية والشمسية وأنت في منزلك عبر دخولك على الموقع.

نظارة شمسية

ومن المعلوم لدى الجميع أن النظارات سواء كانت طبية أو شمسية أصبحت متداولة بشكل كبير خاصة بالنسبة للسيدات التي تحبذ ارتداء النظارات الشمسية مثلها مثل المجوهرات والمشغولات الذهبية على الرغم من ارتفاع سعر الذهب في العالم في الآونة الأخيرة.